عسل السدر

عسل السدر

السعر:

قراءة المزيد


price/$30.00

 ذُكر العسل في القرآن الكريم في قوله تعالى: "وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ * ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ" يُعتبر عسل السدر على أنّه أحد أنواع العسل الطبيعيّ الذي ينتجه النحل وذلك من خلال تناولها الغذاء من أزهار شجرّة السدر قبل أن تصبح ثماراً، ويطلق عليه عدّة أسماء حسب مسمّيات شجرّة السدر وهي: النبق، والعلب، والدوم، ويتميّز هذا النوع من العسل بأنّه أغلى وأجوّد أنواع العسل الطبيعيّ بالإضافة الى مذاقه ونكهته المتميّزة، عسل السدر قد لا يكون متوفّراً على مدار السنة لأنّ أشجار السدر لا تثمر إلا خلال فترّة الأمطار الموسميّة لذلك فهو باهظ الثمن، من ناحيّة جودته فهو يحافظ على جودته لفترة عامين وكلما تزيد المدّة كلما تزيد كثافته وهو باللون الأسود، تجد عسل السدر أينما تواجدت أشجار السدر، حيث تكثر هذه الأشجار في اليمن لذلك فإن أغلب كمياته تأتي من اليمن خاصّة من المناطق اليمنية التالية: شمير، وتعز، وحضرموت، وصاب، ويتميّز العسل اليمني بجودته العاليّة.

فوائد عسل السدر

0 مشاهدة